جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي حول كوريا الشمالية الأربعاء

أفادت مصادر دبلوماسية وكالة فرانس برس الثلاثاء أنّ مجلس الأمن الدولي سيعقد الأربعاء جلسة طارئة مغلقة حول كوريا الشمالية التي أكّدت أنّها اختبرت بنجاح إطلاق صاروخ بالستي “من طراز جديد” من غواصة.

وقالت المصادر إنّ الجلسة ستعقد بطلب من بريطانيا والولايات المتحدة وستبدأ بعد ظهر الأربعاء.

و أكدت كوريا الشمالية اليوم الأربعاء أنها أجرت بنجاح تجربة لإطلاق صاروخ باليستي من نوع جديد يطلق من غواصة، أمس.

وذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية الرسمية أن الصاروخ الجديد “سيسهم بشكل كبير في تقدم تكنولوجيا الدفاع في بلادنا والقدرات العملياتية البحرية تحت الماء”.

ولم يتفقد الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج-أون إطلاق الصاروخ، بحسب ما نقلته وكالة يونهاب للأنباء.

وكانت هيئة الأركان المشتركة للجيش الكوري الجنوبي قالت إن صاروخا أطلق من قرب سينبو على الساحل الشرقي لكوريا الشمالية باتجاه بحر الشرق المعروف أيضا باسم بحر اليابان.

وجاء الإطلاق بعد أن استعادت الكوريتان خطوط الاتصالات المباشرة بينهما.

وكانت سول أعربت في وقت سابق من هذا الشهر عن أملها في استئناف الحوار بين الكوريتين في حين قال الزعيم الكوري الشمالي إن استعادة خطوط الاتصال عبر الحدود تأتي في إطار الجهود الرامية إلى تحسين العلاقات وبناء السلام في شبه الجزيرة الكورية.

وأثارت بيونج يانج التي تخضع لعقوبات دولية بسبب برنامجها للأسلحة النووية توترا جديدا في الفترة الأخيرة بإجراء تجارب صاروخية جديدة.

Exit mobile version